الخميس، 26 يوليو، 2012

فهل للأقصى من ناصر ومجيب ؟؟؟؟؟




تتسارع خطى التهويد بمدينة القدس بمنهجية الية الحسم بمنطق فرض الأمر الواقع بلغة القوة ويساعده بذلك غياب العالم وشهادته لأن عدونا يتقن ويلم بعلم تحويل الأنظار وبزوايا البؤر البصرية والمشهد الأوحد الذي تحركه وسائل الأعلام المسيسة لخدمته وأيضا يساعده بهذا نظرية( حلم الجوعان عيش) كما هو حلم الباحث عن الحرية بمستنقع الأوحال والأوهام .
فلقد كشفت مؤسسة الأقصى للوقف والتراث" في تقرير لها الخميس، أن الاحتلال الإسرائيلي يقوم في هذه الأثناء باستكمال 


هدم طريق باب المغاربة، الملاصقة للجدار الغربي للمسجد 


الأقصى، وأن الحفريات تحولت في الأيام الاخيرة إلى حفريات 


علنية في وضح النهار، بعد ان كانت تنفذ سراً.

وأكدت المؤسسة أنها رصدت عمليات هدم الطريق بالمعاول 

والفؤوس والمماسك الحديدية والايدي لطريق باب المغاربة، 

حيث كان عشرات الحفارين يقومون بالتناوب على هدم الحجارة 

والأتربة وتفكيك الطريق الى أجزاء ثم يقومون بنقل هذه الأتربة 

والصخور بالدلاء البلاستيكية الى أكياس توضع بجانب الطريق، 

وثقت المؤسسة كل هذه الاعمال بالصور.

وترجح "مؤسسة الاقصى" ان الاحتلال يقوم بتحميلها ليلاً على 

شاحنات ونقلها الى جهة مجهولة، كما وذكرت "مؤسسة الاقصى" 

انه بجانب هذه الحفريات يلاحظ ان الاحتلال يقوم بأعمال إعادة 

تأهيل وصيانة للتفريغات والتجويفات في باطن طريق باب 

المغاربة، وهو ما يرجح ان يكون بقايا مسجد الأفضل، وبحسب 

معلومات وخرائط حصلت عليها "مؤسسة الاقصى" سابقاً فان 

الاحتلال يخطط لتحويل هذه الفراغات والتجويفات او ما يمكن ان 

يبقى من طريق باب المغاربة الى كنيس لليهوديات.

وقد رصدت "مؤسسة الاقصى" هذه الحفريات على مدار ثلاثة 

ايام ولمدة ساعات حتى استطاعت بعد ظهر اليوم الخميس ان 

تتوصل الى حقيقة ما يجري من حفريات وهدم، لكن هناك بعض 

الجوانب في هذه الحفريات ما زالت غير معروفة وغير واضحة، 

وترجح "مؤسسة الاقصى" ان الاحتلال يريد ان يجعل من أسفل 

طريق باب المغاربة مدخلاً ومعبراً جديداً ورئيسياً لشبكة الأنفاق 

التي يحفرها أسفل طريق باب المغاربة، ويخترق من خلالها 

المسجد الأقصى، ومما يقوي هذا الأمر ما كشفت عنه مؤسسة 

الاقصى قبل اشهر بان الحفريات وصلت الى اساسات أسفل 

الزاوية الجنوبية للغربية للمسجد الاقصى واخترقت حدود 

المسجد ووصلت الى اسفل مصلى المتحف الاسلامي، هذا من 

جهة، اما من الجهة الأخرى فمعلوم ان هناك باب كبير أسفل باب 

المغاربة يسمى بـ "باب النبي" وهو باب يمكن من خلاله 

الوصول الى أسفل المسجد الاقصى، علما ان أسفل طريق باب 

المغاربة يوصل الى هذا الباب، بالاضافة الى وثائق حصلت 

عليها "مؤسسة الاقصى" ونشرتها سابقا تقع ضمن مخطط 

"اورشاليم اولا-قيدم يروشالايم" تشير انه من المخطط فتح نفق 

جديد اسفل طريق باب المغاربة.

ووصفت "مؤسسة الاقصى" ان ما يرجي في هذه الاثناء هو 

جريمة كبرى بحق المسجد الاقصى المبارك، بل هو استكمال 

لهدم جزء من المسجد الاقصى المبارك، وان هذه الطريق هي 

وقف اسلامي تابع للمسجد الاقصى، وهي تلة اسلامية تاريخية 

تحوي اثاراً اسلامية عريقة، وكانت جزءا من حي المغاربة الذي 

هدمه الاحتلال عام 1967م.
ودعت "مؤسسة الاقصى" كل الحاضر الاسلامي والعربي 

والفلسطيني للتحرك عاجلا لانقاذ ما تبقى من طريق باب 

المغاربة، مشيرة الى ان الاحتلال قد جمد قبل اشهر قراراً 

باستكمال هدم طريق باب المغاربة وبناء جسر عسكري بديل، 

بسبب المواقف القوية والصريحة التي اعلنت عنها الدول العربية 

آنذاك، وخاصة الاردن ومصر، وها هو الاحتلال يحاول ان يلتف 

على قراره بطرق ملتوية ويقوم عمليا بالهدم البطيء والهاديء 

بدلاً عن الهدم بالجرافات والاليات الثقيلة، ولذلك لا بد من تكرار 

الوقفات والمواقف الاسلامية والعربية التي يمكن ان تسهم 

بتخفيف الاذى عن المسجد الاقصى، ويظل المطلب الملح هو 

زوال الاحتلال عن القدس والمسجد الاقصى المبارك. 







فهل للأقصى من ناصر ومجيب ؟؟؟؟؟




هناك تعليقان (2):

  1. حسبنا الله ونعم الوكيل ..

    الصهاينة يفعلون ما يحلوا لهم من تهويد وسرقة اراضينا وإرهاب شعبنا .. وأين المقاومة وأين السلطة ؟؟
    الكل مشغول بالمصالح الشخصية والحزبية ونسوا القدس وفلسطين ..

    يا الله إنا مغلوبون فانتصر ..

    يشرفني التعرف على مدونتك وإن شاء الله من المتابعين لكل جديد ..

    تقبل احترامي وخالص تقديري.

    ردحذف
  2. كانت البداية عندما ارتهن مصيرنا بمصير الأنظمة المحيطة فكانت النكبة ولحقتها النكسة حتى اسقطنا بدايتا الهوية والحقناها بالبندقية ودخلنا النفق الأسود او كما يسمى بجحر الضب فحصل لنا ماحصل وسيحصل او كما قال نبينا الكريم (ص)

    لتتبعن سَنن من قبلكم شبراً بشبرٍ وذراعاً بذراعٍ، حتى لو سلكوا جحر ضبّ لسلكتموه، قلنا: يا رسول الله اليهود والنصارى؟ قال: فمن!؟ "... رواه البخاري ومسلم..

    اللهم اصلح حال الأمة وحال قادتها ولاتمحقنا بغضبك وانت الغفور الرحيم

    شكرا لمتابعتك الكريمة شقيقتي العزيزة واحمد الله بأن الخنساوات مازلن شقائق الرجال في حلهم وترحالهم مع هموم الأمة .
    وتقبلي مني خالص الأحترام والتقدير

    اخوكي
    سمير أبن القدس والأقصى الجريح

    ردحذف