الثلاثاء، 7 أغسطس 2012

ياقابعون خلف الظلام




نداء الى كل الضمائر الحية

 الاأستيقظي من سباتك فلقد حل بنا الطاعون وأنتشر كما النار بالهشيم لينهش من لحومنا ونحن النيام . فلا حل لنا الكفن ولا حل لنا اللحد لأن من يصاب بهذا المصاب النار له لحد ومدرئه من أمتداد الداء لغيره من الأحياء .
ماأنا الاضمير من ضمائركم وصلاحي ليس افضل من  صلاحكم 
الا أنني ضمير مزقته الجراح فما عاد يطيق النوم ملحود بفراشه 
فهجرت
 الحياة أنتظر المنية ولكن بعيون كعيون النسر ارتقب تبارق عيون الغذر من حولي وهسيس حراك عدوي لعلني افهم مالا يصرح به وينشر ويباح .
بدأت رمال الغذر تتحرك من تحت اقدام الأمة ورياح السموم تتلاعب فينا من كل أتجاه ونزغ الشياطين اصبح أمره مطاع ولم نعد نمتلك زمام الأمر وكلاب المزابل تنهش لحومنا ونحن الجياع 
فتعطلت فينا حواسنا وماعدنا ندري باي وادي نسير وأين تتقادفنا 
الأمواج فلا هنئت جفون عيون من نام وباب بيته يلطم بالنواح .

الأن كلاب بني صهيون حان دورهم في تسريع مخططاتهم ونحن 
بغفلة مابعدها غفلة عرفوا من أين تؤكل كتف الأمة فنهشوها وهربوا صوب الضياع التي لاتوجد لها صوامع تحمي ثغورها 
وصوب الحقوق المشهور افلاسها وصوب القطيع الذي لاراعي له فاصبحوا كالذئاب التي تدور من حول القطيع لتطبق عليه في لحظة غفلة وضياع .
الافهبي ياأمة المليار فوالله أن لم تستيقظوا وتنتبهوا لما يحاك وليس بظلمة حالكة لن تستيقظوا بعدها ابدا الاوانتم قد خلفكم خلفه كبراز وليس أكثر من براز . 
خاصة بعد أن استحليتم دماء بعضكم بعضا وهدمتم حصون وقلاع وتصارختم بصراخ جاهليتكم الأولى حتى اصبح صوتكم كنباح ولم يردعكم دينكم ولا اواصر رباطكم كدماء فموتي أمة المليار موتي أمة الأعراب فليس لموتكم نوائح ونواح .
الأقصى يهود بخطى سريعة وماهي الاقاب قوسين او ادنى سنمنع من الدخول والصلاة فيه وسيجبر الأحتلال البغيض من بقي في أكنافه على النزوح او التصفيه العرقية اما باقي الحقيقة 
فهاهي  بين ايديكم مازلتم تتنادوا بالنداء المسوق اليكم وعنوانه والأسم المسجل تحته ديموقراطية فهنيئا لكم ديموقراطياتكم ياقابعون خلف الظلام ...........








ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق